عدالة

كان يقتحم المنازل ويرهب المواطنين..قصة جانح أدين ب 10 سنوات

لم تسلم منطقة العوامة بدورها من أفعال إجرامية مخيفة، ناقشتها غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة يوم الخميس الماضي، قبل أن تدين مرتكبها بالسجن 10 سنوات، والذي تورط في عدة سرقات موصوفة بالمنطقة.
وتابعت النيابة العامة المتهم ” أحمد.ا” بتهم تكوين عصابة إجرامية والسرقات الموصوفة والسرقات العادية، وانتهاك حرمة مسكن وإلحاق خسائر مادية بملك الغير والعنف والضرب والجرح بالسلاح الأبيض واستهلاك المخدرات.
وتورط المتهم بعدة سرقات موصوفة بالمنطقة، كما اعتاد على الاعتداء بالضرب والجرح على اشخاص آخرين، وأجبر 6 أسر على الانتقال ومغادرة المنطقة خوفا من بطش المتهم الذي كان يقوم يشاركه آخرون في بعض العمليات.
وقالت المصرحة فاطمة أثناء مواجهتها للقاضي ” لقد عشت لحظات رعب لن انساها، وكان المتهم يدخل لمنزلي مرارا ويسرق ممتلكاتي، لقد سرق ثلاجتي ثم تلاها بممتلكاتي الأخرى، كان يهددني باستعمال السلاح الأبيض، واعتاد على الدخول لمنزلي رفقة أصدقائه الذين يقارعون الخمر رغما عني، وهو ما أجبرني في نهاية المطاف على الرحيل من الحي الذي أقطن فيه، ولم أكن الوحيدة التي تفعل ذلك”
وقال القاضي عندما كان يواجه المتهم متصفحا ملفه ” لقد خلقت الرعب بالعوامة، حتى أن أبا انتقل من حيه خوفا من تعرض ابنته للاغتصاب من طرفك”.
ونفى المتهم التهم المنسوبة له وأكد دفاعه بأن هذه الجرائم ملفقة من طرف المشتكية، بعدما دخل موكله في نزاع سابق مع شقيقها، وذكر بأنه من كان يهاجم البيوت ويسرق ممتلكات ساكنة الحي، قبل أن يلفق هذه التهم لموكله الذي تعرض للاعتداء من طرف شقيق المشتكية وأبنائه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: