أحوال الناس

القضاة غاضبون بسبب مقرر لمتابعة زملائهم بعد نشرهم لتدوينات فايسبوكية

دخلت العلاقة بين القضاة والمجلس الأعلى للسلطة القضائية منعطفا جديدا، عقب حالة من الغضب عبر عنها المهنيون بعد صدور مقرر قضائي في حق أربعة قضاة في إطار إجراء تأديبي في حقهم لنشرهم تدوينات عبر الفايسبوك قبل سنة.

واعتبر عبد اللطيف الشنتوف رئيس نادي قضاة المغرب في تدوينة له على الصفحة الرسمية للنادي أن الأمر “يتعلق هنا بـحرية التعبير المكفولة دستورا وقانونا لكل القضاة”، مضيفا “أن هذا الإجراء الذي اتخذه المجلس جاء بعد الاجتماع معه لمرتين وتوضيح النادي لرؤيته والاتفاق على إجراء لقاءات دورية بين الطرفين، وبالتالي لا ندري ما سبب هذا الإجراء الآن بعد سنة كاملة تقريبا من استدعاء الزملاء للمفتشية العامة بخصوص نفس الموضوع”.

وأكد الشنتوف في تدوينته “أن هذا الإجراء سوف تكون له آثار غير جيدة في تقديري على صورة القضاء ببلادنا، لكون التدوينات لا تمس لا بالأشخاص ولا بالمؤسسات، بل بعضها تتشبث بالمؤسسات وتدافع عنها”.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق