أحوال الناس

صادم.. شاب يعود من “الموت” بعد 9 سنوات بالعرائش

عاد شاب ثلاثيني للحياة بعد سنوات من دفنه، والذي توصلت أسرته التي تقيم بسيدي قاسم بخبر وفاته منذ 2011، ليتبين في ما بعد أن الضحية كان محتجزا بمنزل أحد المنتخبين بإقليم العرائش.

وذكرت جريدة ” الصباح”، أن عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية حلت يوم الأحد الماضي بمفوضية أمن القصر الكبير للتحقيق في القضية التي صدمت أسرة الشاب “بنعيسى”، والذي تنحدر أسرته من إحدى الجماعات القروية بسيدي قاسم بعدما كشفت التحقيقات الأولية عن احتجازه بإحدى جماعات العرائش حيث كان يشتغل في أعمال الرعاية والرعي طيلة 9 سنوات دون أجر.

وكان أحد الشهود الذين تم استجوابهم السبب الرئيسي في العثور على “بنعيسى”، بعد أن أخبر عائلته بالخبر قبل أن يحلوا لمنزل أحد المنتخبين ليتم العثور عليه.

وكان “بنعيسى”، قبل خبر وفاته المزعوم، يشتغل لدى أحد أعيان منطقة الغرب، والذي أخبر أسرة الضحية بموته قبل أن تتوصل بنعش اعتقدت أنه يخص ابنها.

المصدر
جريدة الصباح
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق