أحوال الناس

غضب في صفوف مستخدمي “رونو طنجة” بعد الاستغناء عن خمسة من زملائهم

توصل مستخدمون بشركة رونو طنجة بقرار الاستغناء عن خدماتهم خلال شهر ماي الجاري، ما خلق استياء كبيرا وسط العاملين داخل المؤسسة الفرنسية العملاقة.

وعبر عمال الشركة الفرنسية عن غضبهم عقب إقدام” ك.خ” رئيس ورشة الصيانة على الاستغناء عن خمسة تقنيين دفعة واحدة خلال الشهر الجاري دون سابق إنذار، ما اعتبر المستخدمون أنه قد يكون مقدمة لاستهداف أكبر عدد من المستخدمين وطردهم من الشركة.

ونشر عمال الشركة بريدا إلكترونيا يعود لتاريخ 8 ماي 2019 أرسله رئيس قسم الصيانة بشركة رونو طنجة يتضمن أسماء 5 أشخاص سيغادرون المؤسسة.

ويذكر أن فئات مهمة من المستخدمين بمؤسسات اقتصادية كبرى بطنجة تعرضوا للطرد خلال السنة الجارية بسبب تأسيسهم لمكاتب نقابية على وجه الخصوص.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق