أحوال الناس

مأساة..أسية قصة طفلة اغتصبها وحش آدمي يوم جنازة أبيها!!

مأساة حقيقة تعيشها، الطفلة أسية،16 سنة، بعدما تعرضت لعملية اغتصاب نتج عنها حمل.

الطفلة تتحدر من مدينة الدار البيضاء، تفترش الأرض حاليا بالقرب من مستشفى محمد الخامس، وهي تعاني جراء حملها.

تروي الطفلة لموقع “9 ابريل” أنها تعرضت للإغتصاب يوم جنازة ابيها، والفاعل كما تقول الفتاة هو قريب صديقتها، ويوجد حاليا في حالة فرار.

قصة مأساة ترويها الطفلة لموقع 9 أبريل عبر شريط فيديو ننشره لاحقا،  تعكس حقيقة معاناتها والمشاكل التي تواجهها بسبب حلمها.

 

المصدر
موقع 9 أبريل

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق