أحوال الناس

ولاة وعمال راكموا عقارات يخضعون للتحقيق لمعرفة مصدر ثرواتهم

خضع ولاة وعمال سابقون للتحقيق مؤخرا قصد الكشف عن مصدر الثروة التي راكموها منذ سنوات بـشكل غير قانوني.

وأوردت جريدة “الصباح” في عددها الصادر لليوم الثلاثاء 5 فبراير 2019، أن ولاة ومسؤولين رفيعي المستوى بإدارات ترابية اشتغلوا تحت إدارة وزراء داخلية متعاقبين، من بينهم ادريس البصري وأحمد الميداوي وادريس جطو وشكيب بنموسى ومحمد حصاد، راكموا عقارات عديدة مسجلة باسم أقربائهم.

وأضافت الجريدة أن المتورطين في امتلاك عقارات بشكل غير قانوني يسارعون الزمن لبيعها بعد ارتفاع في قيمتها المالية في مدن عديدة، وأوضح نفس المصدر أن المتورطين في هذا التحقيق استغلوا عقارات امتلكوها بشكل مشبوه لتشييد مشاريع تجارية كما هو الحال بالنسبة لوالٍ بمدينة القنيطرة والذي استفاد كذلك من بقع أرضية من طرف مؤسسة العمران العقارية، كما يتم التحقيق مع مسؤول آخر استولى نال 3 قطع أرضية في مواقع استراتيجية بنفس المدينة تمكن منها في عهد ادريس الراضي عندما ترأس المجلس الإقليمي للقنيطرة.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق