مجتمع

أمزازي أمام ورطة أخرى بسبب مطالب إداريي المؤسسات التعليمية

يبدو أن المصائب تنزل تباعا على، سعيد أمزاري، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر، فبعد أزمة الساعة الإضافية التي لازالت مستمرة، أعلن مدراء مؤسسات تعليمية وحراس عامون خوضهم وقفات احتجاجية غير مسبوقة، عقب تذمرهم من صمت الوزارة الوصية أمام مطالبهم.

ودعت الجمعيات الثلاث “الجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب“، و”الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب”، و”الجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ومديري الدراسة ورؤساء الأشغال” إلى تنظيم وقفات احتجاجية يوم الخميس المقبل أمام المديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، ثم وقفة أخرى أمام الاكاديميات الجهوية يوم الخميس 29 نونبر الجاري.

وبعد الوقفات الجهوية من المنتظر أن ينظم المحتجون وقفة وطنية أمام وزارة التربية الوطنية، مصحوبة بمسيرة باتجاه البرلمان يوم الأحد 30 دجنبر، وأعلن التنسيق الثلاثي كذلك عن إمكانية خوض معارك تصعيدية بعد الإنتهاء من هذه الوقفات الاحتجاجية.

 

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق