مجتمع

حاملو الشهادات يصعدون ويعلنون خوض اعتصام بالعاصمة الرباط

في تصعيد جديد لاحتجاجاتها ضد وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي، أعلنت التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات عن تمديد إضرابها الوطني لأسبوع ثان انطلاقا من 9 إلى 14 دجنبر الجاري، مرفوقا بالاعتصام في العاصمة الرباط.

ودعت التنسيقية في بلاغ لها، الوزارة الوصية على القطاع والحكومة المغربية إلى الإسراع بتسوية ملف حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية، معبرة عن رفضها لمقترح 25 فبراير 2019 لكونه “مناورة مكشوفة لضرب وحدة صف حاملي الشهادات”.

وحملت التنسيقية المذكورة مسؤولية استمرار “الاحتقان الاجتماعي” في قطاع التربية والتعليم إلى الحكومة، مطالبة بوضع حد لهذا الاحتقان وفتح حوار جدي يفضي إلى تسوية ملفها.

كما نددت بما وصفته ب”الاستمرار في التعنت ونهج سياسة الآذان الصماء وتسخير الأجهزة البوليسية لقمع مسيراتها ومنع جميع أشكالها النضالية السلمية بالرباط”

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق