مجتمع

صدام جديد مع أمزازي: موظفو التعليم ذوو الشواهد يستعدون للإضراب

تستعد “التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات”، لتنظيم إضراب وطني يومي 30 شتنبر وفاتح أكتوبر 2019، سيكون مرفوقا بتنظيم أشكال احتجاجية متمركزة بالرباط، للمطالبة بالترقية وتغيير الإطار بالشهادة، والذي وصفوه بـ”الحق مكتسب”.

وعبرت التنسيقية عن “قلقها العميق من الاستهتار الممنهج والمقصود لمسؤولي وزارة التربية الوطنية بالنضالات السلمية الحضارية للتنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات منذ شهر يناير 2016، من أجل نيل حقوقهم العادلة والمشروعة، وعلى رأسها الترقية وتغيير الإطار أسوة بالأفواج السابقة”.

وأضافت أن هذه الخطوة تأتي بعد “أزيد من 3 سنوات من النضال السلمي المسؤول، بهدف التنبيه لوضعية حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية، وأمام سياسة الآذان الصماء التي تجابه بها الحكومة المغربية ومعها وزارة التربية الوطنية لكل النضالات التي تم خوضها، لرفع كافة أشكال الحيف والاقصاء عن جميع المتضررين، وتمكينهم من حقهم العادل والمشروع في الترقية وتغيير الإطار على غرار جميع موظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات قبل دجنبر 2015”.

ودعت التسيقية وزارة أمزازي إلى “فتح حوار جدي ومسؤول يفضي إلى تسوية ملف حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية تسوية عادلة وشاملة، وتحمل الجهات المعنية جميع تبعات هذا التعنت واللامبالاة في إيجاد حل لهذا الملف الذي عمر طويلا”.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق