مجتمع

مفتاح يستقيل من المكتب التنفيذي لفيدرالية ناشري الصحف

وضع نور الدين مفتاح، القيادي بالفيدرالية المغربية لناشري الصحف، أمس الجمعة، نهاية لمساره بالمكتب التنفيذي والذي استمر لسنوات احتجاجا على ما وصفه بـ”الانبطاح” من طرف القيادة الجديدة للفيدرالية.

وأعلن مفتاح عن أسباب استقالته في تدوينة فيسبوكية قال فيها “قررت أمس، بكل أسف، أن أستقيل من المكتب التنفيذي للفيدرالية المغربية لناشري الصحف لاختلاف عميق حول توجهات قيادة الفيدرالية، التي أصبحت تتناقض مع المبادئ والقيم المهنية والأخلاقية التي اعتنقها”.

وأضاف الرئيس السايق للفيدرالية “إن الأزمة الاقتصادية لقطاع الصحافة ليست مبررا للانبطاح، وإن اختزال معركتها في مجرد البحث عن المزيد من الموارد المالية العمومية، بأي أسلوب وأي ثمن، هو تهديد خطير للدور المجتمعي والمسؤولية الاجتماعية لأي صحافة تستحق هذا النعت”.

وأبرز أن “محاربة الفساد في المجال الصحافي والتصدي للرداءة والميوعة والوقوف بحزم ضد الوصولية الإعلامية والنصب المهني هو حظ من حظوظ الخروج من هذا الاحتضار التي تعرفه صحافتنا، إلا أن هذا الحظ يبدو لي ضعيفا إذا بدأ الداء يزحف على أطراف الطبيب المفترض أن يقدم الدواء”

وكان نور الدين مفتاح ترأس فيدرالية ناشري الصحف لثلاث ولايات متتالية، قبل أن تخلفه بهية العمراني خلال الجمع العام الأخير للفيدرالية الذي انعقد شهر دجنبر الماضي.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق