ثقافة وفنون

المركز السينمائي المغربي يتعهد بتبسيط مساطر رخص التصوير

شكل موضوع سبل تحسين آليات منح تراخيص التصوير وحصص توظيف التقنيين المغاربة في الإنتاجات الوطنية محور لقاء نظمه المركز السينمائي المغربي أمس الخميس بالرباط.

وأوضح بلاغ للمركز، أمس الجمعة، أن هذا اللقاء الذي ترأسه رئيس المركز وشهد مشاركة رؤساء وأعضاء مكاتب 10 غرف ومنظمات مهنية، يندرج في إطار تعزيز مسلسل التشاور والحوار مع مهنيي القطاع السينمائي.

وقدم ممثلو مختلف الغرف والمنظمات المهنية مطالب بتحسين آجال وشروط ومساطر وتعريفة إصدار تراخيص التصوير، وأعرب المركز عن استعداده لاعتماد جميع التدابير المقترحة الكفيلة بالمساهمة في تبسيط المساطر وتطوير القطاع السينمائي والقطاع السمعي البصري.

ودعا جميع الأطراف الحاضرة إلى التشاور فيما بينها في إطار مقاربة تشاركية وتوافقية. وأضاف المركز أنه استهل إصلاح هذه الآليات منذ سنة 2017 من خلال أشكال متعددة من تبسيط المساطر من شأنها مواكبة التطور الكمي والنوعي للإنتاج السينمائي والإنتاج السمعي البصري في المملكة.

وأورد البلاغ أن المشاركين نوهوا في ختام اللقاء بالمقاربة التي ينهجها المركز واتفقوا على عقد لقاءات موضوعاتية أخرى تتعلق بالبيئة المؤسساتية والاقتصادية للإنتاج السينمائي والسمعي البصري.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق