ثقافة وفنون

جامعة عبد المالك السعدي تُتوج بالجائزة الكبرى لمهرجان “زايد” السينمائي بدبي

نال المغربي محمد رضا اكزناي الجائزة الكبرى لمهرجان زايد لأفلام الشرق الأوسط والذي اختتم الأسبوع الماضي بدبي الإماراتية وسط تألق مغربي كبير.

واستطاع المغربي محمد رضا اكزناي، والذي مثل جامعة عبد المالك السعدي، التتويج بالجائزة الكبرى للمهرجان بعدما أبهر لجنة التحكيم بفيلمه الوثائقي “الشيخ والجبل”، والذي يحكي قصة متقاعد هرب من المدينة نحو الجبال البعيدة مشيا على الأقدام للإجابة عن تساؤلات فلسفية ظلت حبيس مخيلته طيلة فترة اشتغاله داخل مصنع لإنتاج القهوة.

ويعد شريط “الشيخ والجبل” الفيلم الثاني للمخرج محمد رضا اكزناي ضمن الثلاثية التي خصصها لموضوع الإنسان والطبيعة، والذي سبق له المشاركة بمهرجانات دولية بكل من المغرب وروسيا وليتوانيا وحصد خلالها جوائز مهمة.

وكشف محمد رضا كزناي، الذي يتابع دراسته السينمائية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمارتيل، في تصريح لموقع “9 أبريل” عن فخره في تمثيل المغرب خلال هذا الحدث السينمائي ذات الصيت الكبير بمنطقة الشرق الأوسط، معبرا عن أمله في طرح تصورات سينمائية أكثر ارتباطا بالإنسان خلال قادم أعماله بعد حصوله على شهادة الماستر من جامعة عبد المالك السعدي.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق