أخبار دوليةمنوعات

بسبب كتلونيا.. سانشيز يرفض ضم “بوديموس” للحكومة الإسبانية المقبلة

جدد بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الإسبانية المنتهية ولايتها، اليوم الخميس، رفضه تشكيل حكومة ائتلافية في تحالف مع حزب “بوديموس” الذي يمثل أقصى اليسار مؤكدا أنه سيظل منفتحا على دمج أعضاء مستقلين في الحكومة المقبلة.

وقال سانشيز في حوار مع القناة التلفزية العمومية إن رفضه مشاركة زعيم حزب “بومديموس” بابلو إغليسياس أو ممثلين عن هذا الحزب ضمن أعضاء الحكومة المقبلة يرجع بالأساس إلى “التردد والرفض الضمني” للحزب الذي يمثل أقصى اليسار “لدعم تفعيل الفصل 155 من الدستور بإقليم كتالونيا إذا لزم الأمر ذلك، وكذا للرغبة في الحفاظ على التماسك الداخلي للحكومة المقبلة في مواجهة الأزمات المحتملة”.

وأكد الأمين العام للحزب العمالي الاشتراكي، الفائز في الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها التي جرت بإسبانيا يوم 28 أبريل الماضي، استعداده لمناقشة إمكانية إدماج أعضاء مستقلين من ذوي الكفاءة المعترف بها كل في مجال اختصاصه من المقربين من حزب “بوديموس”، وأشار في هذا الصدد إلى أنه سيقترح على إغليسياس اليوم أن تنكب الفرق المكلفة بالتفاوض من كلا الجانبين على دراسة إمكانية إبرام اتفاق تشريعي.

المصدر
موقع 9 أبريلوكالات
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق