أخبار دوليةمنوعات

حزب يميني إسباني يعلن العداء للمهاجرين والمسلمين وحتى الكتلان!

اختار حزب VOX اليميني الإسباني حيا وسط العاصمة مدريد، ذا تاريخ طويل في محاربة ديكتاتورية فرانكو، من أجل عقد أكبر تجمعاته الخطابية، التي حضرها زعيمه سانتياغو أباسكال والذي لم يتوان عن توجيه رسائل الكراهية للمهاجرين والمسلمين وكذا للكتلان الراغبين في الانفصال عن إسبانيا.

ولم يكن اختيار الحزب لحي “كارابانشيل” في مدريد اعتباطيا، حيث كان يهدف إلى بعث رسائل سياسية مدافعة عن اختيارته الفرانكاوية وسط منطقة عرفت تاريخيا بأنها معقل لمقاومي الديكتاتورية وسط العاصمة الإسبانية، وفضاء لمحاربة العنصرية والاضطهاد.

وعبر الحزب عن فخره باستقطاب ما يقارب 3 آلاف شخص إلى مهرجانه الخطابي، غص بهم قصر “فيستاليغري” للمؤتمرات والمهرجانات، مبرزا عبر موقعه الرسمي على الانترنت أن هذا اللقاء هو “الأعظم” في تاريخ الحزب الذي أسسه سنة 2013 السياسي اليميني المتطرف خافيير أورتيغا.

وينتمي حزب “فوكس” للائحة أحزاب اليمين الشعبوي المتطرف التي غزت أوروبا على غرار الجبهة الوطنية في فرنسا وحزب الحرية في هولندا، وهو يعادي صراحة الإسلام وينادي بطرد المهاجرين، كما أنه لا يؤمن بالتفاوض مع المغرب بخصوص ثغري سبتة ومليلية المحتلين.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق