أخبار دوليةمنوعات

وصفه بـ”ذراع النهضة”.. القروي يرد جميل سعيد بالهجوم عليه

اتّهم المرشّح الرئاسي نبيل القروي الذي أُطلق سراحه بعدما كان موقوفاً بتُهم غسل أموال وتهرب ضريبي، الخميس منافسه قيس سعيّد بأنه “ذراع” لحزب النهضة ذي المرجعيّة الإسلاميّة الذي تصدّر نتائج الانتخابات البرلمانيّة بنيله 52 مقعداً.

وقال القروي في مقابلة أجرتها معه قناة تلفزيونيّة خاصّة، هي الأولى له منذ إطلاق سارحه، إنّ “قيس سعيّد هو ذراع من أذرع النهضة، مثلما كان المنصف المرزوقي”، علما أن سعيد كان قد أوقف حملته الانتخابية عندما كان القروي في السجن، ضمانا لتكافؤ الفرص.

وقال القروي، رئيس حزب “قلب تونس” الذي حلّ ثانياً في الانتخابات التشريعيّة بنيله 38 مقعداً، “لن ندخل أبداً في حكومة النهضة التي لم تفعل شيئاً للتونسيّين منذ 8 سنوات”، مضيفاً “برنامجنا غير برنامج النهضة”، وتابع “الائتلاف الحاكم هو من وضعني في السجن”.

ونفى القروي الخميس أن يكون قام “بأيّ توافق” مقابل خروجه من السجن، وذلك في أوّل تصريح صحافي له منذ خروجه من السجن. وأضاف “بالأمس، أخرجني القضاء، ولم أقم بأيّ توافق مع أيّ طرف، لا النهضة ولا الحكومة ولا يوسف الشاهد”.

وكان القضاء التونسي أطلق الأربعاء سراح القروي (56 عاما) بعد توقيفه 48 يوماً.

المصدر
موقع 9 أبريلوكالات
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق