أخبار دوليةمنوعات

بعد اتهامه بالفساد.. رئيس دولة يَنتحر هربا من قبضة الشرطة

أطلق الرئيس البيروفي الأسبق، آلان غارسيا، النار على نفسه بمنزله بليما، اليوم الأربعاء، خلال محاولة إلقاء القبض عليه بأمر قضائي على خلفية تهم تتعلق بالفساد، وفق ما أكده دفاعه، إراسمو ريينا.

وقال رينا، في تصريحات لوسائل إعلام محلية، لقد “اتخذ الرئيس الأسبق قرار إطلاق النار على نفسه“.

وتم نقل الرئيس الأسبق (1985-1990 و2006-2011) إلى مستشفى كاسيمير أولويا بليما من قبل عناصر الشرطة التي جاءت لاعتقاله بمنزله.

ويخضع غارسيا لعملية جراحية يقوم بها فريق من الأطباء مكون من 27 طبيبا، وفقا لما ذكرته تقارير إعلامية.

وبالموازاة مع ذلك، تم أيضا إلقاء القبض على لويس نافا، كاتب الرئاسة خلال حكومة زعيم حزب “أبرا”، وميغيل أتالا، أحد المقربين من الرئيس الأسبق.

ويواجه آلان غارسيا تهما بالفساد تتعلق بعلاقاته المشبوهة مع شركة البناء البرازيلية “أودبريشت” المتورطة في العديد من قضايا الفساد بالمنطقة.

المصدر
وكالات
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق