أخبار دوليةمنوعات

سيناتور جمهوري: سياسة ترامب “السعودية أولا” وليس “أمريكا أولا”

انتقد السيناتور الجمهوري، راند باول، بيان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخير حول جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي، وما تضمنه من تأييد للرياض، معتبرا أنه بدل سياسته من “أمريكا أولا” إلى “السعودية أولا”.

وقال باول، وهو عضو في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، في سلسلة تغريدات عبر “تويتر”: “الرئيس أشار إلى أن السعودية هي أهون الشرين مقارنة بإيران، ولذا لن تعاقب الولايات المتحدة المملكة على القتل الوحشي وتقطيع أوصال الصحافي المعارض داخل قنصليتها بإسطنبول”، وأضاف قائلا: “لا أتفق معه في ذلك”.

وتابع باول في تغريدة أخرى: “ينغبي علينا، على أقل تقدير، ألّا نكافئ السعودية بأسلحتنا المتطورة التي بدورها تستخدمها لقصف المدنيين“، وقال أيضا: “أنا متأكد من أن هذا البيان يضع في الحسبان السعودية أولا وليس أمريكا أولا، ومتأكد أيضا من أن مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون هو من كتبه”.

ويوم الثلاثاء الماضي، قال ترامب في بيان نشره البيت الأبيض حول العلاقات بين واشنطن والرياض، إن “الولايات المتحدة تنوي البقاء شريكا قويا للسعودية، بهدف ضمان مصالحها ومصالح إسرائيل وبقية شركاء واشنطن في المنطقة”.

وجاء موقف ترامب هذا، رغم إشارته في البيان ذاته إلى أنه من “المحتمل جدا أن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، كان على علم بمقتل خاشقجي”.

المصدر
موقع 9 أبريلالأناضول
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق