أخبار دولية

ماكرون يقبل على مضض استقالة وزير داخليته

مازالت المصائب تتوالي تباعا على الرئيس الفرنسي بعدما اضطر،اليوم الأربعاء، لقبول استقالة وزير داخليته جيرارد كولومب، ليترك الحكومة الفرنسية في وضع حرج أياما بعد الإستقالة المدوية لوزير البيئة “نيكولا هولو” التي خلفت ردود فعل قوية.
و كلف “ماكرون” رئيس الحكومة “ادوار فيليب” بتولي حقيبة الداخلية ريثما يتم تعيين بديل آخر، بعدما فضل وزير الداخلية المستقيل الإنسحاب من الحكومة تمهيدا لترشحه في الإنتخابات البلدية بليون سنة 2020.
و  كان “كولومب” أحد أكبر الداعمين لماكرون منذ وصوله لقصر الإليزي بعدما قضى 16 رئيسا لبلدية ليون، قبل أن يترك “ماكرون” في وضع صعب مع تزايد الإحتجاجات على قراراته.
المصدر
9 أبريل

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق