أخبار دوليةمنوعات

مرتكب مجزرة نيوزيلندا الإرهابية يطالب بتبرئته!

أثار الإرهابي الأسترالي المتهم بقتل 51 مصليا في اعتداء على مسجدين في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا في مارس، الجمعة غضب الناجين وأقارب الضحايا عندما ظهر على شاشة مبتسما في جلسة الاستماع بينما كان محاموه يدفعون ببراءته.

وقال محاميه للمحكمة العليا في هذه المدينة الكبيرة في جنوب الأرخبيل إن موكله “يدفع ببراءته من كل التهم”، ما أثار أيضا ارتياب الناجين وأقارب الضحايا المجزرة.

وظهر المتطرف الأسترالي، الذي يقدم نفسه على أنه مؤمن بنظرية تفوق العرق الأبيض، في جلسة الاستماع المقتضبة هذه، عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة من سجنه المشدد الحراسة في أوكلاند.

ويتابع المعني بالأمر، بتهم قتل 51 شخصاً ومحاولة قتل أربعين شخصا آخر والشروع بعمل إرهابي، وستبدأ محاكمته في ماي 2020، وفق ما أعلن قاض الجمعة.

وفي مارس، فتح هذا الأسترالي البالغ من العمر 28 عاما النار أثناء صلاة الجمعة في إثنين من مساجد كرايست تشيرش، أكبر مدينة واقعة في الجزيرة الجنوبية، وبث ما قام به عبر خدمة النقل المباشر على موقع “فيسبوك”.

المصدر
AFPموقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق