المرأةمنوعات

البرلمان يستفسر بوريطة بعد منع الأردن المغربيات من دخول أراضيه دون “محرم”!

أثارت قضية حرمان نساء مغربيات من تأشيرة دخول الأراضي الأردنية دون مرافق “محرم“، جدلا كبيرا بالأردن وأثارت اهتمام وسائل إعلامية بعدما وجه النائب البرلماني عمر بلافريج سؤالا كتابيا لوزير الخارجية ناصر بوريطة، لاستفساره حول هذه القضية.

ووجد السفير الأردني بالرباط نفسه في موقع حرج بعدما عبرت مغربيات عن غضبهن من اعتماد إجراءات تمييزية تتناقض مع الالتزامات الحقوقية، وكانت الناشطة المغربية منية السملالي أول من أثار هذه القضية لترد على السفير الأردني الذي حاول نفي هذه الأخبار.

وعادت منية السملالي لتؤكد المنع الذي طال المئات من المغربيات اللواتي يقل سنهن عن 36 سنة من ولوج الأراضي الأردنية دون مرافق ذكر وقالت السملالي في تدوينة فايسبوكية “حاولت تصديقكم وتكذيب قصتي مع سفارتكم الموقرة، حاولت جاهدة تصديقكم، وتكذيب مئات الرسائل التي توصلت بها والتي تؤكد هذا التمييز النوعي والإهانات اللفظية التي تعرضت لها نساء بلدي من قبل موظفي سفارتكم، حاولت تصديقكم وتكذيب عشرات المواقع الأردنية والعالمية التي تثبت كلامي، فهل يعقل سعادة السفير، أن يكون كل هذا موجودا، و أنتم لا علم لكم به؟”.

وأضافت الناشطة “التمييز القائم على السن الذي تحدثتم عنه لا يخص إلا المواطنات المغربيات والتونسيات، فلا دعي لإخفاء واقع يمكننا إثباته وأنتم تعلمون ذلك”.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق