اقتصاد

الحرس المدني الإسباني يُعيد “المهربين” المغاربة إلى سبتة لإنقاذها من الكساد!

توصلت الحكومة المحلية لمدينة سبتة والحرس المدني الإسباني إلى اتفاق يقضي بعودة ممتهني التهريب المعيشي المغاربة إلى المدينة، مقابل قيام عناصر الحرس بتنظيم عمليات نقل البضائع عوض شركات الأمن الخاص.

وتسبب انسحاب إحدى أكبر شركات الأمن الخاص التي كانت تنظم تدفق ممتهني التهريب المعيشي إلى فضاءات البيع بالجملة في مدخل المدينة المحتلة، إلى توقف دخول “المهربين” المغاربة عبر معبر تارخال طيلة الأسبوع الماضي.

واشتكى تجار المحلات الكبرى بسبتة من الكساد نتيجة هذا التوقف، الأمر الذي استدعى تحرك الحكومة المحلية وجهاز الحرس المدني للوصول إلى اتفاق مع ممثلي تجار الجملة، انتهى بتحديد يومه الاثنين موعدا لمعاودة فتح معبر تارخال في وجه ممتهني التهريب المعيشي.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق