اقتصاد

“طنجة المتوسط” ينشئ فريق عمل مختص لخدمة تنافسية الموانئ الإفريقية

جرى أمس الجمعة بطنجة، في ختام المنتدى الأول للموانئ الإفريقية، الإعلان عن إنشاء فريق عمل مختص لخدمة القدرة التنافسية لموانئ القارة.

وأبرز بلاغ لمؤسسة طنجة – المتوسط أنه “تم إنشاء فريق عمل مختص مزود بمنصة رقمية مبتكرة، ستتيح تبادل الخبرات بين السلطات المينائية وإقامة تنسيق استراتيجي حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، لاسيما التكامل اللوجستي بين الموانئ والممرات البرية، ورفع مستوى السلطات المينائية، وظهور موانئ الجيل الجديد في إفريقيا، وغيرها”.

وأوضح البلاغ أنه في سياق تشغيل الأنشطة المينائية لميناء طنجة المتوسط 2، نظمت طنجة المتوسط لقاءا مع السلطات المينائية الإفريقية لأكثر من 30 دولة، وهو المنتدى الذي نوه خلاله المشاركون بـ”الرؤية الملكية النيرة التي شكلت مصدر إلهام للقارة، والتي مكنت المغرب من التموقع كأكبر مركب مينائي على الصعيدين الإفريقي والمتوسطي”.

وأشار المصدر نفسه أن “هذه المكانة الرائدة في إفريقيا تتمثل في حجم الأنشطة المينائية وكذلك عبر النموذج التنموي والتكامل بين الأنشطة المينائية والصناعية، مما جعل السلطات المينائية الإفريقية تؤكد على اهتمامها بهذا النموذج”، مذكرا بأن ميناء طنجة المتوسط، بقدرة استيعابية إجمالية تناهز 9 ملايين حاوية وخطوط بحرية تصله بـ 186 ميناء في جميع أنحاء العالم، أصبح “قطبا مرجعيا على صعيد المتوسط في خدمة التنافسية للممرات اللوجيستية الإفريقية”.

وقام ممثلو السلطات المينائية المشاركة في المنتدى، بحضور رئيس مجلس رقابة الوكالة الخاصة طنجة المتوسط فؤاد بريني، بزيارة منشآت ومرافق المركب المينائي طنجة المتوسط ومناطقه الحرة الصناعية واللوجستية، حيث تلقوا شروحات حول رؤية وتطور وأداء هذه الأرضية المينائية.

المصدر
و.م.ع
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق