اقتصاد

وفد إماراتي يحل بغرفة طنجة وعينه على مؤهلاتها الإقتصادية والسياحية

حل اليوم بغرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة طنجة، وفد إماراتي يتقدمهم رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، عبد الله سلطان العويس، وكان برفقة عدد من رجال الأعمال والفاعلين الاقتصاديين الإماراتيين.

هذه الزيارة تندرج التي تمتد ليومين، والتي تم الاتفاق عليها خلال زيارة سابقة لمسؤولي غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة طنجة تطوان الحسيمة إلى الشارقة، تهدف إلى الاطلاع على عدد من الوحدات الصناعية الخاصة، وعقد لقاءات عمل مع الفاعلين الاقتصاديين المحليين والمؤسساتيين، لبحث فرص إقامة شراكات اقتصادية وتجارية بين الجانبين، تهم قطاعات السياحة والصناعة والفلاحة…

هذا،وأكد رئيس الغرفة عمر مرور، خلال هذا اللقاء، على أهمية هذه الزيارة وسابقاتها والتي “تتماشى وتوجهات البلدين الشقيقين الساعية دوما إلى تمتين الروابط المتينة التي تجمع البلدين والتي تهم جميع القطاعات منها السياسية والاقتصادية والثقافية والعلمية والأمنية بفضل إرادة قائدي البلدين”.

وأشار رئيس الغرفة، في حفل الاستقبال، إلى تجذر العلاقات الاقتصادية بين المغرب والإمارات العربية المتحدة، حيث سجل التبادل التجاري، باستثناء النفط والغاز، ارتفاعا من 464 مليون دولار سنة 2013 إلى 524 مليون دولار العام الماضي، بمتوسط نمو سنوي خلال السنوات الخمس الأخيرة يصل إلى 3 في المائة، مضيفا أن هناك أزيد من 60 اتفاقية تعاون بين الجانبين تهم قطاعات حيوية كالفلاحة والسياحة والصناعة.

وفي هذا الإطار نوه بجودة استثمارات المجموعات الاقتصادية الإماراتية في مشاريع مهمة بالمغرب، وبشمال المملكة خصوصا، من بينها مشاريع القطار الفائق السرعة، والمركب المينائي طنجة المتوسط، والطريق المتوسطي الدائري، والطاقات المتجددة.

من جانبه، أكد عبد الله العويس، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، أن هذه الزيارة تهدف إلى تعزيز التواصل ومد جسور التعاون بين القطاع الخاص بالشارقة ونظيره بمدينة طنجة، موضحا أن قدومهم على رأس وفد مهم لطنجة يروم أيضا الاطلاع على الفرص الموجودة بمدينة طنجة، وعموم المغرب.

وقدمت للوفد الإيماراتي خلال هذه الزيارة شروحات حول المؤهلات الاقتصادية التي تزخر بها المنطقة، خاصة في قطاعات الفلاحة و السياحة والمناطق الصناعية والطاقات المتجددة المتعددة والصناعات المتعددة .

وحظي الوفد باستقبال من طرف والي الجهة محمد اليعقوبي، كما قاموا بزيارة ميدانية للمنطقة الحرة بطنجة وزيارة مصنعين نموذجيين متخصصين في صناعات السيارات والطائرات، وزيارة ميناء طنجة المتوسط، وزيارة الميناء الترفيهي “مارينا” طنجة المدينة.

حضر حفل الاستقابل إلى جانب رئيس الغرفة،عمر مورو، كل من نائب الرئيس محمد أغطاس السعيدي ومقرر الغرفة  أشرف بوجير ونائبه المصطفى ديرى و عبد المالك أعذياطي رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالغرف، وعضو الغرفة عبد الحفيظ الشركي، بالإضافة إلى المدير الجهوي ربيع الخمليشي و سعد العباسي المندوب الجهوي للسياحة و حفيظ شقرة مندوب الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي وفاطمة بلحسن نائبة عمدة مدينة طنجة وشخصيات أخرى.

 

المصدر
9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق