اقتصاد

الوكالة الفرنسية للتنمية تمنح قرضا بقيمة 50 مليون أورو لتجويد خدمة الماء الصالح للشرب في الأقاليم الشمالية

وقع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والوكالة الفرنسية للتنمية على اتفاقية قرض قيمته 50 مليون أورو لإنجاز برنامج لتوسيع وتجويد أداء وقدرة خدمة الماء الصالح للشرب في أقاليم شمال المغرب. وأوضح بلاغ للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، اليوم الاثنين، أن هذه الاتفاقية، الموقعة يوم الجمعة الماضي خلال حفل حضره المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب عبد الرحيم الحافظي، ومدير الوكالة الفرنسية للتنمية في المغرب ميهوب مزواغي، ستساهم في تعميم ولوج الماء الصالح للشرب في المناطق القروية بأقاليم الحسيمة والدريوش والناظور وتاونات.

وأضاف المصدر أن هذا القرض سيساهم من جهة أخرى في تعزيز الإنتاج في المناطق الحضرية، وزيادة التخزين في الأقاليم الأربعة وتحسين أداء تجهيزات التزويد بالماء الصالح للشرب.

وأوضح البلاغ أن هذا البرنامج الذي ستستفيد منه ساكنة تقارب 300 ألف نسمة، منها ما يقارب النصف يعيش في الوسط القروي والآخر في الوسط الحضري، ستعزز القدرة على التأقلم مع التغيرات المناخية في الأقاليم الأربعة المعنية، وسيمكن من تعبئة الموارد السطحية.

وذكر المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب أن الغلاف المالي الإجمالي الذي تمت تعبئته لدى الوكالة الفرنسية للتنمية لفائدة قطاع الولوج للماء الصالح للشرب والتطهير بلغ ثلاثة ملايير درهم، مسجلا أن هذا الدعم المالي الجديد يأتي لتأكيد رغبة الطرفين في تعزيز علاقات تعاونهما.

الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق