حوادث

حصري.. جنود حضروا العملية الجراحية لضحية البحرية الملكية وحجزوا هواتف الأطباء!

أكدت مصادر من داخل مستشفى محمد الخامس أن العملية الجراحية التي أجريت للتلميذ “يوسف العمراني” حضرها جنود من القوات المسلحة الملكية، والذين عمدوا إلى حجز هواتف الطاقم الجراحي.

وأوضحت مصادر “9 أبريل” أن وزير الصحة أعطى “تعليمات صارمة” لإدارة المستشفى بعدم تسريب أي صورة أو معطى بخصوص العملية الجراحية، في حين أمر مسؤول عسكري بحجز هواتف كل أعضاء الطاقم الجراحي باستثناء الطبيب الجراح المسؤول.

وتفرض القوات المسلحة حراسة مشددة على الطفل المتحدر من مدينة العرائش، حيث عاين الموقع وجود مجموعة من عناصر الجيش في محيط الغرفة حيث يرقد، وذلك لمنع خروج أي صورة له أو تصريح منه.

وتوجد أسرة الطفل برفقته حاليا تحت مراقبة مباشرة من عناصر الجيش والشرطة، كما فرضت القوات المسلحة مراقبة صارمة على كل شخص يدخل المركب الجراحي.

المصدر
9أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق