حوادث

العرائش: تهمة “إهانة الضابطة القضائية” تطارد فتاة ادعت اختطافها

تم إخضاع فتاة تبلغ من العمر 18 عاما ادعت اختطافها بالعرائش لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة، وذلك من أجل تورطها في أفعال إجرامية تتعلق بـإهانة الضابطة القضائية والتبليغ عن جريمة تعلم بعدم حدوثها، وفق ما أعلنته المديرية العامة للأمن الوطني أمس الأحد.

وعثر أفراد المنطقة الإقليمية للأمن بالعرائش على الفتاة التي كانت موضوع بلاغ يتعلق بالبحث لفائدة العائلة بعدما اختفت في ظروف غامضة في الخامس من يوليوز لجاري، ووفق بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني فإن مصالح الأمن بمدينة العرائش كانت قد باشرت مجموعة من الأبحاث والتحريات الميدانية المكثفة، فور توصلها بإشعار حول اختفاء الفتاة، قبل أن يتم تحديد مكانها والعثور عليها زوال أمس الأحد بالقرب من أحد الأسواق الممتازة بالمدينة.

وأضاف البلاغ أن الأبحاث أظهرت أيضا عدم صحة المعطيات التي أدلت بها الضحية المفترضة لأفراد أسرتها حول تعرضها للاختطاف من قبل عصابة إجرامية، حيث تبين أنها كانت تتواجد بمحض إرادتها برفقة شخص على علاقة به بمنطقة مولاي بوسلهام الشاطئية.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق