حوادث

الفنيدق.. بإمكانيات شبه منعدمة سباح يخاطر بحياته من أجل إنقاد غريقة بشاطئ “تريس بييدراس”

أقدم سباح منقذ بساطئ “تريس بييدراس” بالفنيدق، على  إنقاذ فتاة من الغرق زوال اليوم الخميس بعد أن جرفها التيار البحري وعجزت عن مقاومة الأمواج القوية.

شهود عيان، أكدت ان السباح المنقذ رفقة شاب آخر من السباحة، اضظروا السباحة اتجاه الفتاة ومواجهة الأمواج العاتية في ظل غياب إمكانيات لوجيستكية تستعمل لأغراض الإنقاذ.

وأضافت ذات المصادر،  أن السباح المنقذ كاد يفقد هو الآخر حياته بسبب هذه المخاطرة حيث اضطر رفقة شاب آخر من استعمال عجلة مطاطية في عملية الإنقاذ قبل أن يساهم شاب ثالث في العملية بواسطة لوح شراعي.

واستغرب عدد كبير من المصطافيين، من انعدام آليات ووسائل إنقاذ متطورة لدى السباحين وتركهم لمصيرهم بأدوات كلاسيكية وتقليدية، لمواجهة مخاطر إنقاذ الغرقى.

بالمقل نوه المصطفون بالمخاطرة والمجهود الكبير الذي بدله هؤلاء الشباب من أجل إنقاذ حياة الفتاة الغريقة، التي قدمت لها بعض الإسعافات الأولية.

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق