حوادث

سابقة.. محكمة النقض البلجيكية تلغي حكما قضائيا أدان مغربيا ب 20 سنة نافذة

ألغت محكمة النقض والإبرام البلجيكية قبل يومين الحكم الإستئنافي الصادر في حق المغربي، رشيد بوعزة، الذي أدين ب 20 سنة سجنا في قضية تتعلق بالإتجار الدولي في المخدرات.

ووفقا لمصادر إعلامية بلجيكية، فإن محكمة النقض وهي أعلى درجة التقاضي في بلجيكا، لم تجد أي وسيلة إثبات مقنعة تؤدي إلى الحكم على الرجل ب 20 سنة، فقررت إلغائه وإعادة المحاكمة من جديد.

وتعتبر هذه المرة الأولى التي تنصف فيها محكمة بلجيكية مغربي، أدين بالسجن، وتلغي قرار الإدانة وتطالب بإعادة المحاكمة من جديد، وهذا يدل وفق المصادر على نزاهة القضاء الأعلى البلجيكي.

الحكم على رشيد بوعزة في المرحلة الإبتدائية والإستئنافية، وفق المراقبين، جاء في سياق وجود صراع كبير بين المغاربة الذين يعلمون يتاجرون في المخدرات ببلجيكا، وهو ما جعل بوعزة ضحية هذا الصراع وبالتالي كان بمثابة كبش فداء بالنسبة لقضاة محكمة الإستئناف البلجيكية، من أجل ردع الآخرين.

 

 

المصدر
موقع 9 أبريل

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق