أخبار الجالية

العثماني: عملية “مرحبا” مرت بانسيابية والملك أشرف عليها شخصيا

نوه رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، بالانسيابية التي مرت بها عملية العبور “مرحبا” لهذه السنة، مشيدا بـ”المستوى الحضاري لمغاربة العالم وبجميع الجهات المتدخلة التي بذلت جهدا كبيرا لإنجاح هذه العملية”.

وأعرب العثماني، في كلمته الافتتاحية لمجلس الحكومة، الذي انعقد أمس الخميس بالرباط، عن سعادته لمرور عملية “مرحبا 2019″، التي امتدت من 5 يونيو إلى غاية 15 شتنبر “في ظروف جيدة، حيث لم يسجل أي إشكال هذه السنة”.

وقال رئيس الحكومة إن هذه العملية التي يشرف عليها الملك شخصيا، “تعكس درجة عالية من الالتقائية، لذا نشكر جميع الذين ساهموا في إنجاحها، وفي مقدمتهم مغاربة العالم، الذين أبانوا عن ثقتهم في بلدهم وتعلقهم به”.

وأضاف “نقول لمغاربة العالم مرحبا بكم دائما، وبرامج العناية بهم مستمرة طيلة السنة”، مشيدا بمستواهم الحضاري “لأن الدخول بهذه الكثافة ليس سهلا بل معقد بسبب الطلب المرتفع على الموانئ وعلى المطارات”.

 

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق