سياسة

أمانة “البيجيدي” تتناسى التدخل الأمني ضد الأساتذة وتدعوهم للعودة للأقسام

أغفل بلاغ اجتماع الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية التدخل الأمني ضد الأساتذة المتعاقدين بالرباط وما خلفه من إصابات في صفوفهم، معتبرا توظيف أطر الأكاديميات الجهوية أتاح لقطاع واسع من خريجي الجامعات ولوج سوق الشغل.

ودعا بلاغ العدالة والتنمية الصادر عقب اجتماع الأمانة العامة يوم الاثنين الأساتذة المتعاقدين لـ”استحضار مصلحة التلاميذ وأولياء أمورهم والعودة للأقسام”، فضلا عن دعوة وزارة التربية الوطنية والأكاديميات الجهوية لإبقاء باب الحوار مفتوحا.

وثمن بلاغ الحزب الأغلبي بالمؤسسة التشريعية ما اعتبره “تفاعلا من طرف الحكومة قصد تعزيز الضمانات القانونية لتوفير الاستقرار المهني لأطر الأكاديميات” بعد إدراج العديد من التعديلات الذي تهم التوظيف بالتعاقد.

وترفض تنسيقية الأساتذة المتعاقدين أي مقترح لن يتضمن إدماجا فوريا ضمن النظام الأساسي لأطر وزارة التربية الوطنية، وهو ما يبدو غير قابل للنقاش من طرف حكومة سعد الدين العثماني.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق