سياسة

اتهامات لمجلس النواب المغربي بـ”التطبيع” بعد استضافته لطباخ إسرائيلي

أثار قيام طباخ إسرائيلي بإعداد وجبة في مجلس النواب المغربي بعدما تكفل المغرب باستضافته، ردود أفعال قوية من طرف المنظمات المناهضة للتطبيع مع إسرائيل، والتي دعت البرلمان للكشف عن حقيقة هذه الادعاءات التي نقلتها منابر إعلامية رسمية بإسرائيل.

وكانت القناة 12 الإسرائيلية قد كشفت عن استضافة الطباخ الإسرائيلي ذي الأصول المغربية “إفي ليفي“، لإعداد وجبة يوم الثلاثاء 27 نونبر 2018، وقد تناقلتها صفحات فيسبوك إسرائيلية والتي كشفت سعادة الطباخ الإسرائيلي بقدومه للمغرب وحلمه بالطبخ للملك محمد السادس.

وطالب المرصد المغربي لمناهضة التطبيع الفرق السياسية بمساءلة رئاسة مجلس النواب حول صحة هذه الادعاءات وحيثياتها، معتبرا ذلك، إن كان صحيحا، “تطبيعا وخيانة ولا مجال لتجاهله”.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق