سياسة

“البوليزاريو” تحتج لدى الأمم المتحدة بعد زيارة العثماني للأقاليم الصحراوية!

أثارت زيارة سعد الدين العثماني رئيس الحكومة لمدينة الداخلة غضبا شديدا لدى جبهة البوليزاريو، التي راسلت الأمم المتحدة حول الموضوع.

ووجهت جبهة البوليزاريو مراسلة غاضبة للأمين العام للأمم المتحدةأنطونيو غوتيريس” تدين فيه زيارة العثماني الأولى للداخلة منذ توليه مهامه كرئيس للحكومة، واعتبرت الجبهة في مراسلتها أن ما أقدم عليه “ينتهك القوانين الدولية“.

وذكرت الجبهة أن أسباب رفضها لهذه الزيارة تعود لارتباطها بـ”أقاليم متنازع عليها” على حد وصفها، مطالبة بعدم زيارة المسؤولين المغاربة للصحراء.

وكان العثماني قد حل أول أمس السبت رفقة عدد من الوزراء لمدينة الداخلة للوقوف على المشاريع التنموية بجهة الداخلة وادي الذهب والتي كلفت غلافا ماليا تجاوز 22 مليار درهم لإنجاز 149 مشروع.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق