سياسة

الخلفي: أجد صعوبة في الاقتناع بمتابعة الصحافيين الأربعة

اعترف مصطفى الخلفي، وزير العلاقات مع البرلنان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، بأنه “وجد صعوبة” في الاقتناع بمتابعة الصحافيين الأربعة، الذين أدينوا بالحبس 6 أشهر موقوفة التنفيذ لنشرهم “أخبارا صحيحة”.

وقال الخلفي خلال حديثه ضمن أشغال منتدى وكالة المغرب العربي للأنباء أمس الثلاثاء، إنه وجد صعوبة في الاقتناع بمتابعة الصحافيين “لكون القضية تتعلق بعملية نشر أخبار، فالأولى اللجوء إلى متابعتهم بـقانون الصحافة والنشر وليس بالمقتضيات الواردة في القانون التنظيمي للجن تقصي الحقائق“.

وتابع الخلفي في تصريحات نقلها أيضا الموقع الرسمي لحزب العدالة والتنمية “رغم الإشكالية المرتبطة بتكييف المتابعة، كان يتعين إعمال قانون الصحافة والنشر، عوض القانون التنظيمي للجن تقصي الحقائق، ولذلك وجدت صعوبة في تقبل هذه المتابعة لأنها ارتبطت في المنطوق المباشر بعملية نشر صحفي”.

وكان الصحافيون الأربعة قد توبعوا من طرف رئيس مجلس المستشارين حكيم بنشماس وفق مقتضيات القانون المنظم للجان تقصي الحقائق، وذلك بعد نشرهم نتائج عمل اللجنة التي كانت تحقق في قضية إفلاس الصندوق الوطني للتقاعد.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق