سياسة

الرميد يرفض الإجابة عن سؤال برلماني حول تشميع منازل أعضاء “العدل والإحسان”

رفض مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان الإجابة على سؤال فريق برلماني حول تداعيات إغلاق وتشميع بيوت لأعضاء منتمين لجماعة العدل والإحسان.

وذكر موقع “العمق” أن مصطفى الرميد استغرب من توجيه سؤال شفوي إليه حول هذا الموضوع باعتباره لا يتحمل مسؤولية فيه وإنما يعود لقطاع حكومي آخر، كما أكد الرميد أن هذا الموضوع لم يكن محط نقاش خلال جلسة المجلس الحكومي الأخير.

وكان الفريق الاستقلالي بمجلس النواب تقدم بسؤال لرئاسة المجلس يسائل من خلاله مصطفى الرميد باعتباره وزيرا مكلفا بحقوق الإنسان حول تداعيات إغلاق منازل لأعضاء بجماعة العدل والإحسان .

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق