سياسة

السلطات المغربية: تزايد الهجرة غير الشرعية أصابنا بـ”الإنهاك”!

أطلقت مديرية الهجرة ومراقبة الحدود بـوزارة الداخلية المغربية صرخة استغاثة عبر وكالة الأنباء الإسبانية الرسمية “إيفي”، مبرزة أن تزايد معدلات الهجرة غير الشرعية أصابت الأجهزة الأمنية المكلفة بالتصدي لها على طول السواحل المغربية بـ”الإنهاك”.

ونقلت “إيفي” عن مدير الهجرة ومراقبة الحدود، خالد الزروالي، قوله إن مراقبة السواحل المغربية لمنع تدفق الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا يكلف البلاد 200 مليون يورو سنويا، وذلك عبر وضع 13 ألف عنصر على طول السواحل المتوسطية والأطلسية للمغرب.

وأوضح المسؤول ذاته أن المغرب يحتاج إلى معدات وإلى دعم مادي للتغلب على ظاهرة الهجرة غير الشرعية التي تزايد مع انتشار إشاعات ظهور قوارب “الفانتوم” التي تُهجر المرشحين مجانا إلى إسبانيا، مبرزا أن الأجهزة الأمنية “بدأت تشعر بالإنهاك”.

واتهم المتحدث نفسه أسطول المنظمات غير الحكومية الناشطة بمنطقة البحر الأبيض المتوسط بالمساهمة في تشجيع المرشحين للهجرة غير إرشادهم، معتبرا ذلك سببا في ارتفاع وتيرة محاولات الهجرة عبر البحر بشكل غير شرعي.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق