سياسة

العدالة والتنمية ترضخ للضغوطات وتبعد الإدريسي عن عضوية مجلس حقوق الانسان

نقلت وسائل إعلام وطنية أن حزب العدالة والتنمية قرر إبعاد القيادي عبد الصمد الادريسي عن عضوية المجلس الوطني لحقوق الإنسان وتعويضه باسم آخر.
وذكر موقع ” اليوم 24″ أن الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية طالبت من فريقها بمجلس النواب إعادة مسطرة اختيار الأسماء الثلاثة المرشحة لتمثيل ” المصباح” ضمن تشكيلة المجلس الوطني لحقوق الانسان.
وأضاف نفس المصدر أن فريق العدالة والتنمية اقترح ثلاثة أسماء ستتداولها الأمانة العامة للحزب لاختيار ممثل الحزب ويتعلق الأمر بكل من عبد العزيز أفتاتي ومحمد أمكراز وعمر بنيطو.
وكان المستشار الملكي عمر عزيمان اتصل بالأمين العام لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني ليبلغه بالاعتراض على اسم عبد الصمد الإدريسي ليكون ضمن أعضاء المجلس الوطني لحقوق الانسان،

جدير بالذكر، أن الإدريسي يتولى مهام الدفاع عن القيادي بحزب العدالة والتنمية عبد العالي حامي الدين الذي يتابع في قضية ” أيت الجيد”.

المصدر
موقع 9 أبريل

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق