سياسة

المبعوث الأممي للصحراء يستقيل “لدواع صحية” والمغرب يبدي “أسفه”

أعلنت الأمم المتحدة أن المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، هورست كوهلر، استقال أمس الأربعاء من منصبه لدواع صحية.

وذكر المتحدث باسم غوتيريش، في بيان، أن “الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش التقى اليوم بكوهلر الذي أبلغه بقرار الاستقالة لدواع صحية“.

وأضاف أن غوتيريش أعرب عن “أسفه البالغ لهذه الاستقالة لكنه قال إنه يتفهمها تماما”، معربا عن “أطيب متمنياته للمبعوث الشخصي”.

كما عبر عن “امتنانه العميق لكوهلر لجهوده المستمرة والمكثفة التي أرست أسس الزخم الجديد في العملية السياسية حول قضية الصحراء“.

وقال المصدر ذاته إن الأمين العام للأمم المتحدة عبر عن “امتنانه”، أيضا، للأطراف على “انخراطها” إلى جانب كوهلر في العملية السياسية.

وتزامنا مع ذلك، أفاد بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بأن المملكة المغربية أخذت علما، “بأسف“، استقالة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية، هورست كوهلر.

وأوضح البلاغ أن المملكة المغربية تنوه بهورست كوهلر إزاء الجهود التي بذلها منذ تعيينه في غشت 2017، مشيدة بالثبات والاستعداد والمهنية التي تحلى بها السيد كوهلر في تأديته لمهامه.

المصدر
و.م.ع
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق