سياسة

بسبب قانون التعليم.. “البيجيدي” على وشك أزمة عاصفة

أثار تمرير مجلس النواب للقانون الإطار حول التعليم ،صباح اليوم، الثلاثاء موجة غضب  كبيرة وسط فئات واسعة بين قيادييه والمتعاطفين مع حزب العدالة والتنمية.

وشن العديد من المنتمين والمتعاطفين مع البيجيدي على مواقع التواصل الاجتماعي انتقادات لاذعة لقياديي الحزب داعين لمحاسبتهم بعد تراجعهم عن مواقفهم السابقة ولاسيما المرتبطة بالتدريس باللغة الفرنسية.

واستغرب آخرون لعدم امتثال نواب الحزب لقرار المجلس الوطني الذي دعا وبشكل صريح للوقوف بقوة في وجه المدافعين عن التدريس باللغة الفرنسية.

وعبر آخرون عن قرب فراقهم عن حزب العدالة والتنمية معلنين عن صدمتهم من موقف قيادات حزبهم وهو ما قد ينبئ بانسحابات وانشقاقات تنظيمية خلال القادم من الأيام.

ووضع آخرون لائحة بأسماء 12 برلمانيا من حزب العدالة والتتمية والذين امتنعوا عن التصويت للقانون ووصفوهم بلائحة العار واصفين ما قاموا به بالخيانة.

وكانت لجنة الثقافة والتعليم صادقت اليوم الثلاثاء على تمرير القانون الأطار حول التعليم والذي حصد موافقة 25 برلمانيا مقابل رفض برلمانيان فقط.

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق