سياسة

حدائق المندوبية تفرق فيديرالية اليسار بطنجة

رفض الحزب الإشتراكي الموحد التوقيع مع  باقي الأحزاب الموقعة على البيان الصادر أمس، بشأن حدائق المندوبية، وراح يصدر بيانا فرديا أو ماسماه بنداء، يدعو فيه إلى الوقفة الإحتجاجية اليوم الأحد للمطالبة بعدم المساس بحدائق المندوبية.

وفي الوقت الذي رفض الحزب الإشتراكي الموحد التوقيع، نجد ضمن لائحة حزب الطليعة والمؤتمر الوطني الإتحادي، وهما الحزبان المشكلان لفيدرالية اليسار إلى جانب الحزب الإشتراكي الموحد.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن عدم توقيع الحزب الإشتراكي الموحد إلى جانب القوى اليسارية الأخرى راجع إلى موقفه المبدئي من حزب الأصالة والمعاصرة، الذي يرفض التنسيق معه في أي نشاط أو التوقيع إلى جانبه  على أي بلاغ.

المصدر
موقع 9 أبريل

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق