سياسة

أمحجور: الأحرار لم يكونوا يوما في أغلبية جماعة طنجة حتى يخرجوا منها!

لازالت تصريحات القيادي بحزب التجمع الوطني للأحرار بطنجة، عبد العزيز بنعزوز خلال ندوة نظمها موقع “مباشر” نهاية الأسبوع الأخير، حديث الأوساط السياسية.

بنعزوز قال إن فريقه داخل المجلس خرج إلى المعارضة، في الوقت الذي يؤكد بلاغ الحزب الأخير أنه يمارسه المعارضة النقدية.

محمد امحجور، النائب الأول لرئيس جماعة طنجة، والذي كان حاضرا في هذا اللقاء، قال إن حزب التجمع الوطني للأحرار لم يكن يوما ضمن أغلبية المجلس الجماعي، خلال الولاية الانتدابية الحالية التي يقودها حزب العدالة والتنمية وأي حديث غير ذلك يظل دون معنى.

وكشف أمحجور في تصريح  لموقع “9 أبريل” أن حزب العدالة والتنمية اتخذ قرارا سياسيا بعد اقتراع سنة 2015 بعدم إشراك حزب التجمع الوطني للأحرار في التسيير، استنادا للموقف السياسي من الأغلبية المشكلة لمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وأضاف نفس المتحدث أن الوثائق المودعة لدى المجلس الجماعي، والخاصة بتشكيل الفرق السياسية تثبت أن حزب التجمع الوطني للأحرار، لا زال حزبا في المعارضة وبرئاسة المستشار حسن بوهريز، كما تتوفر جماعة طنجة على تصريح من طرف تيار “الوفاء” باعتباره فريقا في الأغلبية ممثلا بعبد العزيز بنعزوز.

مقابل ذلك، تؤكد قيادات من حزب التجمع الوطني للأحرار، أن الموقف الرسمي للحزب، يخرج  عن طريق البلاغات الرسمية التي يوقعها الحزب، مؤكدين أن موقفه من هذا الموضوع واضح وقد عبر عنه في بلاغه الأخير.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق