سياسة

قبل حسم تعديلها.. التقدم والاشتراكية يستعد للانسحاب من الحكومة

فجر حزب التقدم والاشتراكية مفاجأة سياسية من العيار الثقيل، بعدما شرع في تدارس الانسحاب من الحكومة التي ستخضع للتعديل مع بداية الدخول السياسي، حيث عرض الموضوع للنقاش داخل مكتبه السياسي أول أمس الثلاثاء.

وذكر موقع “الأول” أن المكتب السياسي ناقش مسألة التعديل بكافة جوانبه، سواء على مستوى تدبير الشأن العام، أو على مستوى المناخ السياسي العام بالبلاد، بالإضافة إلى العلاقة التي تجمع أطراف الأغلبية الحكومية.

وأورد المصدر ذاته أن رفاق نبيل بنعبد الله اجتمعوا بالعثماني السبت الماضي، وناقشوا مسألة التعديل، وموقع الحزب في الحكومة، بالإضافة إلى الشروط التي يضعها التقدم والاشتراكية للاستمرار في الحكومة، مضيفا أن الحزب لم يعلن بعد عن موقفه الرسمي من الاستمرار في الحكومة من عدمه.

المصدر
موقع الأول
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق