سياسة

مثير..”البام” يشعل “كرسيف” بدعم العدالة والتنمية لرئاسة جماعة بكرين

في خضم الصراع العلني ما بين حزبي العدالة و التنمية و الأصالة و المعاصرة على المستوى الوطني، و في تدبير عدد مهم من الجماعات و الأقاليم الترابية، اختار الحزبان أن يتناقضا مع خطابهما و يتحالفان بينهما قصد التدبير المشترك للمجلس الإقليمي بجرسيف و جماعة بركين بذات الإقليم عقب وفاة الرئيس السابق للجماعة أحمد بزوح.

و كشف بلاغ مشترك للحزبين حصل موقع” 9 أبريل” على نسخة منه على عزم الهيأتين السياسيتين التحالف فيما بينهما ، قصد تشكيل مكتب مجلس جماعة بركين من خلال دعم حزب الأصالة و المعاصرة لمرشح العدالة و التنمية لرئاسة المجلس، و تشكيل أغلبية تضم الحزبان، فضلا عن دعم و مساندة البام لحزب العدالة و التنمية في تسيير المجلس الإقليمي.
يأتب هذا التطور في الوقت الذي، كان أربعة أعضاء من “البام” قد صوتوا لصالح مرشح التجمع الوطني للأحرار لرئاسة جماعة “تارجيست” عصام الخمليشي وذلك خلفا “للبامي” عمر الزرداد المدان بثلاث سنوات سجنا نافذا في قضية تتعلق بالرشوة واستغلال النفوذ.
وكانت الأمانة الجهوية لحزب “البام” قد جمدت عضوية الأعضاء المنتقلين إلى الأحرار عقابا لهم على سلوكهم.

Google Analytics Alternative
إغلاق