رياضاترياضة

الرجاء يبحث عن لقب إفريقي غاب عن خزائنه 15 عاما

يدخل الرجاء البيضاوي مساء غد الأحد 25 نونبر 2018، لقاء ذهاب نهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية، في مباراة حارقة أمام فيتا كلوب الكونغولي على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، بحثا عن لقب إفريقي غاب عن خزائنه لعقد ونصف.

ويعول المدرب الإسباني، خوان كارلوس غاريدو، المتوج بهذا اللقب سنة 2014 رفقة الأهلي المصري، على جماهير الفريق الأخضر التي ستحتشد بـمركب محمد الخامس، لضمان نتيجة مريحة تسهل مأمورية الفريق المغربي عند الانتقال للكونغو الأسبوع المقبل.

وكان مشوار الرجاء مميزا خلال هذه البطولة، إذ لم يتذوق الهزيمة إلا مرة واحدة كانت أمام خصمه في النهائي فيتا كلوب، الذي أرغم ممثل الكرة المغربية على الهزيمة بهدفين نظيفين خلال دور المجموعات، رغم تصدر الرجاء لمجموعته حينها.

ويعد الرجاء البيضاوي أكثر فريق مغربي متوج بـالألقاب الإفريقية، إذ يحتفظ في خزائنه بـ3 ألقاب لـدوري أبطال إفريقيا، ولقب لكأس السوبر الإفريقي، ولقب لكأس “الكاف” في نسخته القديمة، هذا الأخير الذي كان آخر لقب إفريقي للرجاء سنة 2003.

وانطلقت النسخة الحديثة من كأس الكونفيدرالية الإفريقية سنة 2004، وتوجت الفرق المغربية بها 3 مرات، بواسطة الجيش الملكي سنة 2005، والفتح الرباطي سنة 2010، والمغرب الفاسي سنة 2011، فيما خسرت نهائيا وحيدا سنة 2005 حين سقط الجيش الملكي أمام النجم الساحلي التونسي.

 

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق