رياضاترياضة

الرجاء ينجو من فخ فيتا كلوب ويتوج باللقب الإفريقي

نجح فريق الرجاء البيضاوي في العودة إلى منصات التتويج الإفريقية، بعدما استطاع مقاومة ضغط في فيتا كلوب الكونغولي بملعب الشهداء وسط العاصمة كينشاسا، حيث فاز في مجموع مبارتي ذهاب وإياب نهائي كأس الكونفيدرالية بـ4 أهداف مقابل 3.

ودخل الرجاء مباراة العودة مستفيدا من تقدمه في الدار البيضاء بثلاثية نظيفة، وبدأ الشوط الأول بأفضل طريقة، حيث نجح في امتصاص ضغط الفريق المستضيف ونجح في تسجيل هدف في الدقيقة 21 بواسطة نجمه عبد الإله الحافيظي.

واستطاع فيتا كلوب إدراك التعادل في آخر أنفاس الشوط الأول، لكن في الشوط الثاني فرض ضغطا رهيبا على لاعبي الفريق المغربي، وكاد أن يخلق المفاجأة بعدما سجل لاعبوه هدفين آخرين في الدقيقتين 71 و74.

غير أن المدرب خوان كارلوس غاريدو استطاع قيادة المباراة إلى بر الأمان، بعدما أغلق لاعبوه المساحات على الفريق المنافس، مانعين إياهم من الوصول إلى المرمى، خاصة في ظل صعوبة اللعب على أرضية اصطناعية مبللة بمياه الأمطار.

وعاد الرجاء البيضاوي إلى منصات التتويج الإفريقية لأول مرة 2003، حين ظفر بكأس الكاف، علما أنه صاحب الرقم القياسي المغربي في التتويج بدوري أبطال إفريقيا بـ3 ألقاب.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

Google Analytics Alternative
إغلاق