تكنولوجيا

“أمازون” تفصل موظفين نشروا معلومات عملائها لجهات خارجية

فصلت شركة أمازون عددًا من موظفيها من العمل بعد أن شاركوا عناوين البريد الإلكتروني وأرقام هواتف العملاء مع طرف ثالث، الأمر الذي تؤكد الشركة أنه ينتهك سياساتها.

وقالت أمازون في رسالة إلكترونية أُرسلت إلى العملاء – ونشر موقع (تك كرنش) TechCrunch التقني لقطة منها: إن أحد موظفيها فُصل من العمل لأنه شارك البيانات مع جهات خارجية، وأكدت أنها تدعم جهات إنفاذ القانون في ملاحقتها القضائية.

وأكدت شركة أمازون فصل الموظفين لموقع (تك كرنش)، وقال متحدث باسمها: إن عددًا من الموظفين فُصلوا. ولم تكشف الشركة عن المعلومات الخاصة بالموظفين، ولا متى شاركوا المعلومات، وما هي الجهات الخارجية التي شُاركوا معها، ولا عدد العملاء المتأثرين.

يُشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك، فقد كانت أمازون على نفس القدر من الغموض إزاء خرق مماثل لعناوين البريد الإلكتروني في العام الماضي، الذي رفضت أيضًا التعليق عليه.

وفي حادثة منفصلة، قالت أمازون قبل أيام: إنها فصلت أربعة موظفين في (رينج) Ring، إحدى الشركات التابعة لأمازون والمتخصصة في مجال الكاميرات وأجراس البيوت الذكية. وأوضحت أن السبب يعود إلى عرض مقاطع لفيديو بصورة غير صحيحة من كاميرات العملاء.

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق