تكنولوجيا

تغييرات “إنستغرام”: إخفاء عدد الإعجابات وابتعاد وتبرّع وأكثر

يريد إنستغرام “قيادة المعركة ضدّ التنمر عبر الإنترنت”، ذلك ما أعلنه رئيس التطبيق، آدم موسيري، خلال مؤتمر مطوري شركة “فيسبوك” F8 ليل الثلاثاء، والذي كشفت فيه الشركة تحديثات وميزات جديدة، تُشبه إلى حدّ بعيد ميزات على تطبيق شركتها الأم.

يشتمل جزء من هذا الجهد على ميزة “وضع الابتعاد” (away mode) المحتملة، والتي ستكون وسيلة لإلغاء الاشتراك في “إنستغرام” في أثناء أوقات حساسة من حياة المستخدمين، مثل الانتقال إلى مدرسة جديدة أو حتى الانفصال العاطفي.

ويختبر التطبيق جعل عدد المتابعين أقلّ انتشاراً، إذ إنّه يختبر ميزة إخفاء عدد الإعجابات التي تحصل عليها كلّ مشاركة في كندا حالياً. وبموجب الميزة قد يتم إخفاء عدد الإعجابات على الصور ومقاطع الفيديو من موجز الأخبار والروابط والملفات الشخصية. وبينما لن يتمكن المتابِعون من معرفة عدد الإعجابات، سيتمكن الناشرون من رؤيتها.
وقالت الشركة إنّها تختبر تلك الميزة “لأنها تريد أن يركز المتابِعون على الصور ومقاطع الفيديو، وليس على عدد الإعجابات التي تلقاها كل منشور”.

وأعلن “إنستغرام” عن ميزة جديدة اسمها “إنشاء” create لمشاركة محتوى لا يتضمن صورة أو فيديو، وهي عبارة عن تنسيق جديد للقصص (stories) مخصص للنصوص والاختبارات والاستطلاعات وميزات التطبيق الأخرى المتعلقة بالصور ومقاطع الفيديو. تشبه هذه الميزة إلى حد كبير ميزة المنشورات الملونة التي أطلقها “فيسبوك” عام 2017.

وأضاف “إنستغرام” ميزة “ملصقات التبرع” التي تتيح للمستخدمين جمع الأموال للأعمال الخيريّة من خلال القصص. على “فيسبوك”، يستطيع المستخدمون التبرع للمنظمات غير الربحية منذ عام 2015، حيث جُمع أكثر من 300 مليون دولار للتبرع لحفلات أعياد الميلاد وحدها منذ أغسطس/آب 2018، بحسب “باز فيد”. كما تم جمع أكثر من مليار دولار على المنصة لأسباب متنوعة اعتبارًا من نوفمبر/تشرين الثاني 2018، بحسب سي إن إن.

ويبدو أنّ التطبيق سيركز في الفترة المقبلة على إنفاق المزيد من الأموال على المنصة. ويمكن للمستخدمين شراء منتجات العلامات التجارية مباشرةً من التطبيق من خلال علامات التسوق، وهي ميزة أعلن عنها الشهر الماضي، وتشبه إلى حد كبير إعلانات “تسوق الآن” على “فيسبوك”، باستثناء أنّ الميزة على “إنستغرام” لا تشبه الإعلانات التقليدية.

وبدءًا من الأسبوع المقبل، سيتمكن المستخدمون من شراء الملابس مباشرةً من موجزات المؤثرين المفضلين لديهم. سيتمكن المشاهير والفنانون والرياضيون والناشرون والشخصيات العامة الأخرى من تمييز المنتجات التي يرتدونها بالعلامات التي يمكن شراؤها من المتاجر. حتى الآن، كانت العلامات التجارية فقط قادرة على ذلك. ولن يحصل المؤثرون على نسبة مئوية من أي عملية بيع.
ويبدأ التطبيق بتجربة الميزة بعدد محدود من الشخصيات العامة وبينها كيم كارداشيان وكايلي جينير وجيجي حديد. وسيحصل بعض الناشرين مثل Elle وVogue على الميزة أيضًا.

المصدر
وكالات

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق