تكنولوجيا

“هواوي” تعلن حصولها على عقود تجارية لشبكات الجيل الخامس في 30 دولة

أعلنت مجموعة “هواوي”، عملاق الاتصالات الصينية، اليوم الخميس، أنها حصلت على 46 عقدا تجاريا لتطوير شبكات اتصالات الجيل الخامس حتى الآن في 30 دولة حول العالم.

وأبرزت الشركة أنها شحنت أكثر من 100 ألف محطة أساسية لشبكات اتصالات الجيل الخامس، لتحتل صدارة العالم في هذا المضمار.

وأضافت أنها “مستعدة جيدا” للاستخدام التجاري لشبكات الجيل الخامس في الصين، حيث دشنت الشركة في فبراير من العام الماضي، أول اتصال هاتفي بتكنولوجيا الجيل الخامس، وأطلقت أول جهاز طرفي لتكنولوجيا الجيل الخامس، وفق ما أورد الإعلام الصيني. وأمس الأربعاء، وقعت “هواوي” مع شركة الاتصالات الروسية “إم.تي.إس”، اتفاقا لتطوير شبكة الجيل الخامس في روسيا في غضون العام القادم، وذلك على هامش لقاء بين الرئيسين الصيني شي جين بينغ والروسي فلاديمير بوتين في موسكو.

كما وقع عملاق الاتصالات الصينية، مؤخرا، مسودة اتفاق مع الاتحاد الإفريقي يتضمن التعاون في اتصالات شبكة الجيل الخامس. وتواجه “هواوي” ضغوطا قوية من قبل الولايات المتحدة التي تهدد الحلفاء في الغرب بالحد من تبادل المعلومات الاستخباراتية إذا أشركوا المجموعة الصينية في شبكات الجيل الخامس.

وأدرجت وزارة التجارة الأميركية الشهر الماضي “هواوي” على ما يسمى “قائمة الكيانات” لأسباب مرتبطة بالأمن القومي، وهو ما يعني منعها من الحصول على المكونات الأميركية الصنع التي تحتاجها لمعداتها، لكنها منحتها لاحقا مهلة 90 يوما قبل بدء تطبيق الحظر.

وردا على ذلك، أعلنت بكين الأسبوع الماضي عن إنشاء قائمتها الخاصة التي ستستهدف الشركات الأجنبية “غير الموثوق بها” أو المنظمات أو الأفراد الذين لا يحترمون عقودهم أو يتوقفون عن تزويد الشركات الصينية بما تحتاج إليه.

وكانت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية قد منحت، اليوم الخميس، تراخيص تجارية لتشغيل شبكة الجيل الخامس (جي 5) إلى أربع شركات كبرى محلية، لتقطع بذلك شوطا كبيرا في مسعاها لأن تصبح الرائدة في العالم في تكنولوجيا الاتصالات هذه وسط منافسة حامية من الولايات المتحدة.

وتوفر شبكة الجيل الخامس في تكنولوجيا الاتصالات نقلا أسرع للبيانات ويمكن أن تعزز تكنولوجيات مثل القيادة الذاتية والتشخيص الطبي عن بعد والدفع عبر الهاتف.

يذكر أن “هواوي”، التي تتخذ من شنتشن جنوبي الصين مقرا لها، تعتبر واحدة من شركات الاتصالات الرائدة في العالم وأيضا واحدة من كبريات شركات الهواتف الذكية.

المصدر
و م ع

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق