كواليس المدينة

شركة مكلفة بتبليط أحياء طنجة تدمر حيا فور انتهاء أشغاله!

الدمار الذي توثقه الصورة أعلاه ليس بسبب قصف انفجار عرفه حي “كاسباراطا” بمقاطعة السواني، بل هو ببساطة نتيجة طبيعية لغياب التخطيط عن عمل إحدى الشركات المكلفة بإعادة تهيئة أحياء المدينة.

فهذه الشركة قامت بوضع “الإسمنت المطبوع” على مجموعة من الأزقة التابعة للمقاطعة المذكورة، قبل أن تكتشف بعد انتهاء عملها أنها يجب أن تدمر كل ذلك لإتمام المشروع في جهة أخرى.

ولم تنتبه الشركة إلى أن تبليط إحدى الساحات لا يمكن أن يتم إلا بإدخال آليات عبر الدرج الموجود في الصورة، وهي آليات لا يمكنها المرور إلا بتحويل الدرج إلى منحدر، ليضرب كل العمل السابق في الصفر.

المصدر
موقع 9 أبريل
الوسوم

اترك تعليقك حول الموضوع

إغلاق