كواليس المدينة

نائب وكيل الملك بطنجة يروي تفاصيل الإعتداء عليه ويصرح:” قالي ليوم نقتل موك اوكيل الملك”

سرد نائب وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية، قاسم الهشيوي، تفاصيل الإعتداء عليه من لدن عنصر القوات المساعدة عند مدخل حي ابن كيران بطنجة.
يقول المسؤول القضائي في تسجيل صوتي، وزعه على زملائه القضاة، وحصل موقع” 9 أبريل” على نسخة منه أنه كان يتجه عند مدخل الحي بعدما خرج للتبضع، قبل أن يرمق عن بعد متاريس وضعت بمدخل الحي، ويقف عندها عنصران من القوات المساعدة.
ويستطرد نائب وكيل الملك، أنه حاول العبور مستغلا فجوة تركها عنصرا القوات المساعدة تسمح بمرور السيارات بعدما يتأكدان من هوية صاحبها.
” رأيت سيارة قبلي وقد مرت فتحركت ورائها قبل أن اسمع كلمة”الحيوان” مباشرة علمت انها موجهة لي لكني قلت مع نفسي قد تكون موجهة للشخص الذي مر قبلي لكن قلت مع نفسي سأقتسمها معه”. يضيف الهشيوي.

يؤكد المسؤول القضائي انه لما سمع كلمة حيوان توقف واتجه نحو رجل القوات المساعدة معرفا بنفسه، قبل أن يتفاجأ بعنصر آخر وصف بأنه طويل ولونه يميل إلى السمرة، وطلب منه بطاقته غير أن الوكيل لم تكن بحوزته.
“قلت له تعالى معي إلى الدائرة او اتصل بأحدهم سيؤكد لك أنني وكيل الملك” يضيف الهشيوي،قبل أن يسترسل:” شدني من عنقي وزير عليا بزاف ملي تفكيت منو حاولت نتصل برئيس الدائرة لكن عاود رجعلي زولي تلفون وبدا تجرني حتى دخلني سطافيط وقالي بالحرف ليوم نقتل موك اوكيل الملك”.
في تلك الأثناء صعد احدهم سيارة القوات المساعدة وتعرف على الوكيل وطلب من المعتدى عليه النزول قبل أن يتدخل قائد المنطقة طالبا منه السماح والعفو.
جدير بالذكر ان عنصرا القوات المساعدة وضعا رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار قرار النيابة العامة بشأنهما.

‫13 تعليقات

  1. السلام،يبدو و للاسف ان السيد ناءب الوكيل خرق القانون لانه لا يتوفر على رخصة التنقل ولا اي بطاقة تثبت هويته ،اما المخزتي فهو لم يقم الا بو اجبه ولكن في الاخير سيكون ضحية لانه حيط قصير

    1. لست متفقًا لان الشرطي ناقص التربية و تجاوز عمله و خرق القانون بتصرفاته . يجب ان يعاقب و تعاد تربيته . خيط قصير و لا طويل هدا لايهم.

      1. يجب محاكمت هؤولاء الجبناء الذين تطاولو على السيد وكيل الملك لأنهم قلال التربية ابناء الخيرية، لم يحترمو وكيل الملك اشنو بقا فهاد لبلاد، انا قسما بالله مايشد عندي حتى ورقة واصلا ماكنحملهم كاع، تحية للرجال الحموشي بجميع اجهزته الأمنية، اما القوات المساعدة فأنتم لستم سوى مساعدين لا غير

  2. ناءب الوكيل كان عليه تقديم نفسه بأوراق ثبوتيه وليس كلام والحواجز وضعت فلا فاءدة من من تجاوزها فإما تصرف رجل قوات المساعدة فالله يحسن ظروفهم تحت ضغط المواطن الجاهل وأوامر السلطة فلا تحملوا ما لا طاقة له

  3. هدى هي ضربني يا خبزي الدولة التي انتجت وكيل الملك او نائبه هي نفسها من انتجت المخزني و منحته من التكوين ما يجعله يتطاول به على من افنى سنوات في حفظ مطابع القانون الجنائي والمدني و الدستوري

  4. منين بان ليك بان المخزني دار خدمتو اوا الله اصلط عليك شي مخزني اخر ادير معاك نفس التعامل الي تعامل به السيد الوكيل.انت لمن خاص هداك المخزني، دلات الوقت معقدكم القضاء.متتحشموش.

  5. صحيح ان رجل القوات المساعد تجاوز المسموح به في التعامل مع المواطنين … بحيث عليه ان يقوم باقياده للبحث و تطبيق القانون في احترام تام … نظرا لعدم توفر وكيل الملك على وثاءق : السماح بالخروج و الباطقة الوطنية
    و على وكيل الملك ان يحترم قانون الطواريء و يحمل مع وثيقة السماح بالخروج و الباطة الوطنية
    اول من يخرج عن القانون هو حامي تطبيق القانون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: