كواليس المدينة

سرق بضاعتهم.. مهربون فرنسيون يطاردون بارون مخدرات

توصل موقع “9 أبريل” بمعلومات تفيد أن  فرنسيين من اصول مغربية يقطنون في مدينة الدار البيضاء، يتاجرون في المخدرات، يبحثون عن المدعو “Q7” وهو من أباطرة المخدرات، يتهمنونه بالنصب وسرقة بضاعتهم.

ذات المعلومات تفيد أن الفرنسيين توصلوا بمعلومات تفيد أن الرجل قام بعمليات تهريب خلال الأشهر الأخيرة، لكنه لم يجري الإتصال بهم، الأمر الذي اعبروه خيانة كبرى لهم وهو الآن بصدد البحث عنه.

وبحسب المصادر فإن المعني بالأمر له سوابق عدلية كثيرة، تتعلق بالإختطاف والإحتجاز والإتجار بالمخدرات بمحكمة الجنايات بطنجة، بمشاركة عناصر خطيرة تحاكم في قضايا الإرهاب، أبرزهم الملقب ب “ولد السعدية” الذي تسمله المغرب شهر شتنبر الماضي.

وتضيف المصادر أن المعني بالأمر، استعمل طرقه الذكية الخاصة به في سرقة البضاعة، ويستعمل في ذات الوقت أساليب ماكرة  مع رجال الأمن والجمارك، عندما يكون بصدد تهريب بضاعته مع شركائه في هذا المجال.

جدير بالذكر، أن كميات مهمة من المخدرات عبرت الميناء المتوسطي الأسبوع المنصرم، تعود للمعني بالأمر، وتجري حاليا عملية الإعداد لعملية تهريب أخرى، ما يتوجب على السلطات فتح أعينها على العناصر التي يتعامل معها المهرب سواء مع الأمن أو الجمارك، كانوا يعملون حاليا بالميناء، أو الذين توقفوا عن العمل هناك، لكنهم يعبدون له الطريق مع زملائهم داخل الميناء.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: